الحشرات

حشرة القمل المزعجة وكيفية التخلص منها

حشرة القمل الإسم العلمي لها Phthiraptera ,من رتبة القمليات – الحشرات المتطفلة – شعبة مفصليات الأرجل – سداسيات الأرجل ,وينتشر بكثرة بين المساجين وطلاب المدارس بسبب الإحتكاك الدائم في حالة عدم مراعاة شروط النظافة في المكان والنظافة الشخصية خاصة.

القمل حشرة رمادية اللون صغيرة الحجم جداً ويبلغ طولها حوالي 2.5 مليمتر. يعيش القمل عادة على فروة رأس المضيف أو العائل أوتحت الأبط ويتغذى على دم المضيف عن طريق عض فروة الرأس.

وهناك نوعين من القمل نوع ماص ونوع قارض, القمل الماص يعيش على الثديات ويتغذى على دم العوائل أما القمل القارض يتغذى على الإفرازات الجلدية والثديات ويعيش على الريش أو الشعر أو الحراشيف ولايمتص الدماء.

أما عن شكل حشرة القمل فهي حشرة صغيرة في حجم حبة السمسم ويكون لونها عندما تفقس الصئبان أو بيض القمل أبيض ولكنها سرعان ما يتغير لونها إلى بني المحمر بمجرد أن تتغذى على دم العائل.

لها ستة أرجل مفصلية، والرجلين الأماميتين بها مخالب قوية جداً تمكنها من التمسك والإلتصاق بشعر الإنسان بقوة حتى أنها لا تسقط أثناء الإستحمام .وهي ليس لها أجنحة حتى تطير ولكن تستطيع القفز ليس كما يعتقد كثير من الناس وهو بطيء الحركة.

قمل الـرأس:

قمل الرأس حشرة مزعجة جداً تسكن المنزل ولكن لن تجدها إلا على فروة الرأس والحاجبين والرموش البشرية .

يُقدر عدد الأطفال المصابين بالعدوى كل عام في الولايات المتحدة وحدها بنحو ستة ملايين طفل أو أكثر.

بينما تقع بالقرب من فروة الرأس ،تتغذى القملة كل بضع ساعات على إمدادات ثابتة من دم الإنسان. لا ينشر قمل الرأس الأمراض ،ولكن يمكن أن يسبب الحكة وأعراض خفيفة أخرى وغالباً ما يجب علاجه بالأدوية.

يمر قمل الرأس بثلاث مراحل من الحياة. على مدار حياتها ، قد تضع الإناث من 50 إلى 150 بيضة – أو الصئبان – على شعر فروة الرأس. يمكن أن يشبه البيض قشرة الرأس.

وبعد حوالي أسبوع  يفقس البيض ويطلق الحوريات ،والتي تكون بحجم رأس الدبوس تقريباً. بعد أسبوع آخر ،تنمو الحوريات إلى بالغين حجمهم صغير بحجم بذور السمسم تقريباً.

كل قملة لها ستة أرجل ولكل ساق مخالبها.

غالباً ما ينتشر قمل الرأس من شخص لآخر عن طريق الإتصال المباشر من الرأس إلى الرأس ،على الرغم من أنه يمكن أن ينتقل عن طريق الملابس أو الفرش أو الأسرة أو الأشياء الأخرى التي كانت على اتصال بشخص مصاب.

مع الإمداد المستمر بالدم المغذي ،يمكن أن يعيش قمل الرأس البالغ على رأس الشخص لمدة تصل إلى شهر!

هناك العديد من المستحضرات المتخصصة للتخلص من حشرة القمل ولكن يفضل دائماً أن تستشير الطبيب المختص لوصف العلاج الفعّال للحالة حسب الأعراض الموجوده بالفعل.

أهم طرق االوقاية من الإصابة بالقمل:

النظافة الشخصية من أهم طرق الوقاية من الإصابة بالقمل، ويجب إستخدام الشامبو أثناء الإستحمام فالماء وحده لا ينظف الجسم لذلك يفضل إستخدام الصابون السائل.

التفقد المستمر لشعر الرأس وخصوصاً رأس الأطفال ومتابعتهم والحرص على عدم إختلاطهم بأشخاص مصابة في المدرسة مثلاً.

عدم إستخدام أغراض الآخرين الخاصة كالمشط، والوسادة،والمنشفة، ويفضل حفظ أدوات العناية بالشعر في أكياس بلاستيكية محكمة الغلق حتى يموت القمل والبيض وهذا يحتاج لمدة لا تقل عن 4 أيام في حالة الإصابة.

الغسل المستمر لأدوات الحلاقة وتعقيمها بمواد التعقيم أو الماء الساخن جداً لمدة لا تقل عن 20 دقيقة.

تنظيف الفراش والأثاث بشكل مستمر ويفضل إستخدم المكنسة الكهربائية.

المحافظة على نظافة الملابس وغسلها جيداً وبدرجة حرارة مناسبة تساعد في قتل الحشرات.

قمل الخشب-الحشرة المدرعة (woodlouse):

هو أحد حشرات الخشب ويعرف بإسم حمار قبان (المعروف من قبل العديد من الأسماء الشائعة, وهي صيغة الجمع من قملة الخشب) أو الحشرة المدرعة  أو النجار أو كافنر والحشرة الخنزيرة وحشرة السيزموغراف أيضاً.. وهو أحد القشريات  مثل جراد البحر ذات الهيكل الخارجي الصلب المجزأ الطويل أي له قشرة خارجية،وله أربعة عشر ساق.

وتنتمي قملة الخشب لرتبة متماثلات الأرجل للرتبة الفرعية أونسيديا (Oniscidea) شعبة مفصليات الأرجل  وأنواعها تزيد عن الثلاثة ألف نوع.

أغلب أنواع قمل الخشب لا يستطيع فعل ذلك. وهو بطيء الحركة ويكون في قمة نشاطه ليلاً.يعتبر وجوده ذا فائدة في الحدائق وذلك لدوره الهام في إنتاج السماد وتقليب التربة،إلا إن له ضرر أيضاً حيث يتغذى على النباتات المزروعة بها.

أين يختبئ قمل الخشب؟

يوجد قمل الخشب بكثرة في الأماكن التي تكثر بها الرطوبة (تحت القمامة، الصخور، ألواح الأرصفة، العفن أو تحت سطح التربة مباشرة)

وكثيراً ما يوفر له غطاء الأرض وقصاصات الأعشاب، وأوراق الشجر المادة العضوية المتعفنة التي يحب أكلها والاختباء فيها

قمل القطـط والكـلاب:

حشرة القمل من الطفيليات التي يمكنها أن تصيب أي حيوان مغطى جسده بالشعر ومن المهم للغاية معرفة أن كل نوع من الحيوانات مصاب فقط بأنواع معينه من القمل. إذا وجدت قملة طائشة من نوع آخر قد تكون لتجد طريقها إلى كلب أو قطة أو حتى شخص،فلن تبقى هناك.

وقد تصاب الكلاب والقطط في بعض الأحيان بحشرة القمل على الرغم من أن القمل ليس من بين الطفيليات الأكثر شيوعاً التي يتم تشخيصها للحيوانات. ولكنها أكثر شيوعاً لدى الحيوانات التي تعيش في ظروف سيئة من حيث المكان و الرعاية الصحية أي دون وجود مرافق صحية مناسبة لهم.

ويمكن للكلاب أن تصاب بنوعين مختلفين من القمل وهما: Trichodectes canis و Linognathus setosus. أما القطط فقد تصاب بنوع واحد فقط من هذه الحشرة: Felicola subrostrata.

قمل الحيوانات الأليفة إما أحد أنواعه الماصه أو من النوع القارض أو الماضغ..والقمل الذي يمضغ يعيش على جلد حيوان أليف ميت، مما يسبب تهيجاً لجلد الحيوان المعيل له وهذا هو السبب وراء خدشهم من أثر الحك. زكثرة الحك قد تؤدي لفقدان فراء الحيوان تدريجياً.

القمل مصاص الدماء يفعل ما يوحي به إسمه تماماً فهو يمتص دماء الحيوان المصاب به. وكلا النوعين من القمل يمكن أن يحمل الأمراض ويمكن أن يؤدي إلى الإصابه بالديدان الشريطية وبعض الأمراض الأخرى.

ينتقل القمل بين الحيوانات عندما يكون هناك زوج من الحيوانات على اتصال مباشر ببعضهما البعض فيقفز من الحيوان المصاب إلى المضيف الآخر المعاف.. ويمكن أن يحدث هذا في بيوت الكلاب ،ومحلات بيع الحيوانات الأليفة ،ومراكز تبني الحيوانات الأليفة ،أو “الرعاية النهارية” لهذه الحيوانات ،أو حتى في معارض الحيوانات الأليفة أو حدائق الكلاب. في حين أن الظروف الصحية السيئة والإزدحام هما أحد أهم أسباب الإصابة بالقمل.

كيفية علاج قمل الكلاب والقطط:

إذا لاحظت خدش حيوانك الأليف والقمل المشتبه فيه ، فاخذه إلى الطبيب البيطري للتأكد من أنه ليس أكثر خطورة ، وللتأكد من أنه قمل وليس البراغيث (التي تتطلب علاجًا مختلفًا قليلاً). يجب أن يكون طبيبك البيطري قادرًا على التوصية برذاذ أو شامبو أو علاج فوري لقمل حيوانك الأليف.

هناك العديد من المنتجات التي تقتل وتصد القمل. وهي تشمل الشامبو الذي يحتوي على البيرثرينات أو الفوسفات العضوي. يمكن أن تكون المبيدات الحشرية على الفور مثل إيميداكلوبريد (أدفانتاج) وسيلامكتين (ثورة) فعالة أيضًا بالنسبة للقطط أو الكلاب. ومع ذلك ، من المهم الإشارة إلى أنه على الرغم من أن المنتجات المحتوية على البيرميثرين يمكن أن تكون مفيدة في علاج الكلاب ،فإن البيرميثرين سام للقطط. وبالتالي ، إذا كان منزلك يحتوي على كلاب وقطط ، فتأكد من إبلاغ الطبيب البيطري وتجنب أي علاج يحتوي على البيرميثرين.

على الرغم من أن المستحضرات الطبية فعًالة للغاية ،إلا أن هناك خيار آخر آمن وغير سام  يتمثل في استخدام الجير والكبريت. في حين أنه قد يكون لهما بعض الآثار الجانبية (مثل رائحة الكبريت والوخز الأصفر على المدى القصير لفراء حيوانك الأليف) إلا أنه يعمل بشكل جيد.

يجب تكرار العملية كل أسبوع لمدة تصل إلى ستة أسابيع. من المفيد أيضاً استخدام مشط البراغيث ذا الأسنان الدقيقة لإزالة القمل الميت والصئبان اللزجة من فرو الحيوانات الموجوده بالمنزل.

إذا كان لديك حيوان بالمنزل مصاب بالقمل ويعيش  معه أكثر من حيوان آخر ، في هذه الحالة إحفظ الحيوان المصاب بعيداً عن الحيوانات الأخرى خلال فترة العلاج. فمن المحتمل أن ينتهي بك الأمر إلى علاج كل ما تمتلك من كلاب أو قطط بسبب انتشار القمل بسهولة إلى الآخر.

خلال فترة العلاج ( التي تقدر بحوالي أربعة أسابيع) ،إبعد الحيوانات السليمه عن الحيوانات الأخرى المصابه الأخرى لتجنب العدوى، تخلص من الفراش أوألعاب من القماش استخدمها الحيوان المصاب بالقمل تماماً, وقم بتنظيف وتعقيم كل الأماكن والأثاث التي كانوا يستخدمونها بشكل متكرر قم تنظيف الكراسي أو السجاجيد بالبخار.

مشاركات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق