الحشرات

الديـدان وطرق إبادة الدود الأبيض من المنزل

لنتعرف معاً على الديدان:

الدودة هي نوع من أنواع الحيوانات اللافقارية وهي ليست قريبة الإرتباط من ناحية التصنيف ولأجسامها أشكال ناعمة ونحيلة وطويلة وإسطوانية أو أنبوبية بدون أي أرجل. على الرغم من أن الديدان معظمها من اللافقاريات إلا أن هناك بعض الديدان من البرمائيات، أو بعض السحالي التي ليس لها أرجل،

يتم إستخدام المصطلح ( دودة ) أيضاً بشكل واسع على المئويات والألفيات إلى أشكال اليرقات (غير الناضجة) من اللافقاريات الأخرى ،وخاصة تلك الخاصة ببعض الحشرات وأيضاً إلى بعض الفقاريات،على سبيل المثال ، الدودة العمياء (Anguis fragilis) ،وهي سحلية أطرافها تشبه الأفعى .

وتشمل المجموعات الرئيسية للديدان أنواعأ مختلفة من الديدان المفلطحة والدودة الشريطية والديدان ذات الرأس الشوكي والديدان الأشيلية.عادة ما يكون للديدان جسم ممدود ، يشبه الأنبوب،وعادة ما يكون أسطوانياً أو مسطحاً  أو شبيهاً بالورق وغالبًا بدون زوائد. وتختلف أحجامها من أقل من 1 مم (0.04 بوصة) في بعض الديدان الخيطية إلى أكثر من 30 م (100 قدم) في بعض ديدان الشريط (phylum Nemertea).

وحينما تتحول الدودة لا ترجع دودةً مرة أخرى. في الربيع تخرج يرقة من كل بيضة وتبدو كالدودة ذات الأرجل. وهي لا تشبه أبواها من حيث المظهر الخارجي أو من حيث المأكل ولا من حيث المحيط الذي تعيش فيه. وتقضي اليرقة معظم وقتها في تناول الطعام. وفي الواقع تتناول اليرقات كميات كبيرة من الطعام فهناك مثلاً أنواع من الفراش يزيد وزنها بـتسعة آلاف ضعف خلال شهر واحد !

ولو نما وتطور طفل معين مثل اليرقة، لأصبح وزنه ضخم خلال أسبوع. ومن الواضح بالنسبة لكم أن هذا وزن كبير للغاية.ونجد أن جلد اليرقات لا يكبر مع باقي أنسجة الجسم، ولذلك تقوم اليرقة من فترة إلى أخرى بإزالة الجلد وتطوير جلد آخر جديد أكبر من سابقه مكان الجلد القديم. ويطلق على هذه العملية إسم الإنسلاخ.

وبعد عدة أسابيع، تأخذ اليرقة مكانـاً لها (سواء على نبتة أو على الأرض مثلاً، حسب نوع الفراشة) ثم تتحول اليرقة إلى خادرة. وفي هذه المرحلة تبدو الخادرة وكأنها جسم صامت – يشبه العلبة أو الدرنة (وهذا أيضًا متعلق بنوع الفراشة). فهي لا تأكل ولا تتحرك من مكانها (لكنها تعتبر كائن حي). وفي داخل العلبة تحدث تطورات معينة وفي نهاية الأمر تخرج الفراشة من الخادرة. حمراء أو صفراء، منقطة أو ذات رسوم على الأجنحه. ولكل نوع  الألوان الخاصة به.

 تعتير الديدان عالمية التوزيع ، حيث أننا نجدها في الموائل البحرية والمياه العذبة والأرضية.وهناك بعض أنواع الديدان طفيلية،والبعض الآخر يعيش بحرية.ويعتبر دور الديدان هام فمثلاً تعمل كمحسنات للتربة وكطفيليات للناس والحيوانات الأليفة  والمحاصيل (على سبيل المثال ،أشيلمينثس). من الناحية البيئية ، تشكل الديدان رابطاً هاماً في السلاسل الغذائية في جميع النظم البيئية في العالم تقريباً.

هناك مئات الآلاف من الديدان،منها حوالي ألفان وسبعمائة فقط من ديدان الأرض. العديد من أنواع المياه العذبة والبحرية التي يراها علماء الأحياء عادة هي ديدان.الشرانق والحشرات اليرقات وتسمى أيضا دودة في لهجة مشتركة.

هناك أنواع عديده من ديدان الأرض وأكثرها إنتشاراً هي الدودة التي تترك برازها في الممرات وعلى الأرض المكشوفه، ويمكن للدودة التي تتحرك بسرعتها القصوى أن تمتد نحو خمس وعشرين سنتیمتراً طولاً،و إذا كانت الدودة ثابتة لا تتحرك،أنظر بانتباه لتستطيع التمييز بين رأسها وذيلها، والواقع أن الذيل مفلطح قليلا عند طرفه،   لكن الرأس يبرز عندما تتحرك الدودة كأنه نقطة حادة .

ماهي الأماكن المتواجد بها الديدان:

غالباً ما تجد الديدان الأرضية أو دودة الأرض والتي تسمى أيضاً بالخرطون فهي من فصيلة الخرطونيات تعيش تحت الأرض الرطبة والغنية بالمواد العضوية ويتضح لنا هذا من إسمها، فهي تشق التراب بدفع رأسها بين ذرات الترابوكأنها تقوم بعملية حفر وتسحب بعد ذلك كامل جسمها وراءها، وهناك أيضاً ديدان من البرمائيات,وهناك بعض أنوا الديدان موجوده داخل المنازل مثل الدود الأبيض والذي سوف نتحدث عنه لاحقاً وعن كيفية التخلص منه.

بعض أنواع الديـدان:

الدودة الألفية أو أم أربع وأربعين

تعرف أيضاً بإسم “الحريشة” أو “مئوية الأرجل” كما تعرف علمياً بإسم أم أربعة وأربعين (Chilopoda) وهي حشرة من المفصليات كثيرة الأرجل لديها حوالي 44 رجلاً أو أكثر، يبلغ طولها ما بين 10- 20 سم، وتنتشر هذه الحشرة في جميع أنحاء العالم.

هي لا تعتبر من الحشرات وذلك لأنها تحتوي على أكثر من ستة أرجل، ولكنها ترتبط باللافقاريات بشكل وثيق. عندما تكون هذه اللافقاريات في الهواء الطلق فهي كائنات غير ضارة ،ولكن يمكن اعتبارها آفات قد تتسبب في ضررعندما تشاركنا في مساحة المعيشة.هاتين المجموعتين من اللافقاريات لها أجسام طويلة مجزأة مع زوج واحد (مئويات) أو زوجان من الأرجل في كل جزء. تختلف تفضيلات طعامهم بشكل كبير.

إنها لا ترى الأشياء إلا باللونين الأبيض والأسود وهي رديئة التمييز بين الأشياء المحيطة بها، كما ترى كل شيء تحت ستار شبكي

اللافقاريات:
مئويات الأقدام لديها زوج من المخالب السامة خلف الرأس وتستخدم السم لشل فريستها ،وعادة ما تكون حشرات صغيرة. ومع ذلك ، فإن فكها ضعيف, ونادرًا ما تخترق جلد الإنسان.قد يعاني الأفراد النادرون الذين يتم عضهم من تورم وألم موضعي ليس أسوأ من لدغة النحل.

على الرغم من أنها غير ضارة ،إلا أنها قد تصبح مصدر إزعاج عندما تغزو المنازل بأعداد كبيرة.

يمكن العثور على هذه اللافقاريات في الخارج تحت الحجارة أو الألواح أو العصي أو تحت فضلات الأوراق الرطبة والمواد العضوية الأخرى. عندما تنزعج تتحرك بسرعة نحو أماكن إختباء الداكنة.

وعندما يتم العثور عليها في المنازل ،غالبًا ما توجد في الطوابق السفلية الرطبة ،والخزائن الرطبة ،وفي الحمامات فهي  تتطلب موطنًا رطبًا.

الديدان السلكية

هي مرحلة اليرقات من الخنفساء. لديهم ستة أرجل فقط وتقع بالقرب من الرأس.وعادة ما يقتصر وجودها على الأماكن الرطبة حيث تتغذى على المواد العضوية. أما في الخريف ،قد يصبحون مصدر إزعاج لأنهم يهاجرون بعيداً عن مناطق التغذية ويغزون المنازل.

ولأنها تزحف على طول الأرض ،عادة ما توجد في الطوابق السفلية والمناطق الرطبة. وبمجرد دخولهم المنزل ، يموتون عادة بسبب الجفاف ،على الرغم من أنهم يستطيعون البقاء لفترة أطول في الطوابق السفلية الرطبة.

تعيش الديدان السلكيه في المواد العضوية (أوراق ،نشارة، أكوام من الخشب أو رقائق الخشب) ومواد أخرى قريبة من المنزل. يمكن أن تؤدي المبالغة أو الري المفرط في الحديقة إلى هجوم العديد من الديدان على نباتات الخضروات. ستساعد إزالة الحطام العضوي أومواد التغذيه بالقرب من منزلك على تقليل إحتمالية غزو هذا النوع من الديدان.

الديــدان المفلطحة

وتسمى أيضا بالديدان العريضة، أو المسطحة، وهي تتشابه كثيراً في وجهيها من البطن، والظهر، وتمتلك أيضاً جهازي تناسل، أنثوي وذكري، وبالتالي يطلق عليها خنثى،وتعتبر كائن بسيط جداً، ليس لها جهاز تنفسي وكذلك دوراني متخصصان، ولها قناة هضمية ،

وكذلك أعصاب بدائية، وفي الغالب هي ديدان طفيلية تسبب العديد من الأمراض ومن أمثلتها  دودة البلهارسيا، والمتورقة الكبدية، ووكذلك الدودة الشريطية، ويوجد نوع يسمى مستورقات،وهي غير طفيلية أبداً بالإضافة أيضاً إلى حوالي عشرين ألف نوع آخر.

تعتبر الديدان المفلطحة ذات خلايا كثيرة ومتعددة، تمتلك جسم رقيق مسطح جداً، تضم أنسجة كثيره في جسمها، ورأساً في مقدمة الجسم الشريطي الطولي، كما تتغذى على التطفل على الدم، أو حرة في مياه البرك والمستنقعات ايضاً.

الخصائص الفسيولوجية للديدان المفلطحه:

الديدان المفلطحة تتميز بالعيد من الخصائص الفسيولوجية المختلفة ومنها على سبيل المثال:

طريقة التنفس: تفتقر الديدان المفلطحة للجهاز التنفسي إلا أنها تقوم بعملية التنفس ونقل الغازات عن طريق الإنتشار البسيط.

عملية الإخراج: يحتوي جسم الدودة على جهاز إخراجي وحيد وهو مجرد شبكة من الخلايا البسيطة التي تقوم بالتخلص من كل الفضلات.

الإستجابة للمؤثرات الخارجية : تظهر الدودة المفلطحة ردود فعل سريعه لأي مؤثر خارجي من خلال الجهاز العصبي داخل جسمها، والمكون من حبلين عصبيين يمتدان تماما على طول الجسم، وترسل العقدة العصبية الواقعة في مقدمة الجسم الكثير من الإشارات العصبية وتستقبلها.

الحركة: تتخذ حركتها شكل الإنزلاق أو انقباض الكثير من العضلات أو عن طريق الأهداب.

التكاثر: التكاثر الجنسي وغير الجنسي أيضاً.

الديدان الأسطوانية

وتسمى بالديدان المدورة، أو الخيطيات،وهي متماثلة تماماً من الجنبيبن الأمامي والخلفي، وفي الغالب هي ذات لون أبيض، أو رمادي فاتح، وهي ديدان متمايزة جنسياً، فيوجد منها ذكر وأنثى، وتكن الأنثى أطول من ذكر الدوده، ومن أمثلتها دودة الإسكارس، وأيضاً دودة الإنكلستوما، والدودة الشعرية أو الدبوسية، وتعد كلاهما من الديدان الطفيلية التي تعيش في أمعاء المعيل، وتتغذى كلياً على طعامه المهضوم، أو تمتص دمه من جدار الأمعاء، وتسبب له الكثير من الأعراض المرضية.

الديدان الحلقية

تضم هذه الشعبة أكثر من ألف وخمسمئة نوع مختلف، وتشترك في صفة واحده كون أجسامها مقسمة كلياً إلى حلقات وتسمى العٌقل، وفي الغالب تعيش هذه الديدان بحرية مطلقة في الطبيعة،وهي تنقسم لنوعين :ديدان نافعة وتسمى ديدان تنافعية، وأخرى ديدان طفيلية، وتعيش في الكثير من البيئات،

فمنها ما يعيش في البر،أو في المياه العذبة،وكذلك المياه المالحة،ومن أمثلتها دودة الأرض التي تساهم في تهوية التربة وتصريف المياه، من خلال حفر الأنفاق وكذلك الجحور، وتزيد من عدد طبقات التربة وتزيد من المواد العضوية وبالتالي تتحسن جودة المحاصيل الزراعية، وأيضاً دودة العلق المستخدمة في الطب لعلاج جميع الجلطات الدموية، بالإضافة إلى أنها غذاء جيد للأسماك والعديد من القشريات.

دودة فأرة البحر

يبلغ طول دودة فأرة البحر حوالي 15 سنتمتر،ولها جسم مفلطح مختلف عن أجسام معظم الديدان الأخرى وهي تقضي وقتها مدفونة في الوحول، لكنها عندما تخرج، تزحف على الرمال كالفأرة، ظهرها مغطى بشعر رمادي وبهلب ملون لامع، وفأرة البحر هذه شديدة الشبه بالفأرة العادية لكننا إذا قلبناها على ظهرها وجدنا أن جسمها کالديدان الأخرى ذات الحلقات، محزز بدوائر ذات خصل من الهلب.

دودة العـــلق

لديدان الأرض أقارب وثيقة الصلة بها منها دودة العلق التي تعيش وتتغذى على دماء الحيوانات الأخرى، تتمسك العلقة بجسم الحيوان وتغرز فكيها في جلده وتمتص دماءه، ولها ماصتان توجد واحدة على كل طرف من طرفي جسمها المفلطح بعض الشيء، وعندما تتحرك العلقة تشبث بالمصاص الخلفي، ثم تمتد إلى أمام وتتشبث بالمصاص الأمامي ثم تفلت المصاص الخلفي من مكان تشبثه وتقوس جسمها ثم تعود فتثبت القسم الخلفي من جسمها بواسطة المصاص الخلفي ثانية،

هكذا تتنقل العلقة في حلقات، ثم أنها تستخدم الماصين معاً للتشبث بفريستها،وتكثر العلقات في البلدان الحارة،     وقد يبلغ طولها إلى أربعين سنتيمتر وقد تتشبث بسيقان البشر أو بقوائم الحيوانات عند حوض الماء،وفي بعض  بلدان أوروبا نجد نوع منها هو الأكثر انتشاراً ويعرف بعلقة الجواد، وهي تری في الأنهار والبحيرات،طولها بين 7و5 سنتيمتر ولونها أخضر أو أسود  مائل إلى الخضرة .

الدود الأبيــض:

أسباب ظهور الدود الأبيض في البيت:

الدود الأبيض هو يرقات الذباب التي نجدها عادة من حول أكياس وعلب القمامة، ويعد السبب الأساسي لوجودها  هو انجذاب الذباب لرائحة القمامة القوية ولمحتوياتها من طعام فاسد وما إلى ذلك مما يدفعها لترك بيوضها في هذا المكان والمأوى المناسب لها.

أما عن طرق التخلص من الدود الأبيض:

يوجد الكثير من الطرق المنزلية التي يمكنك إتباعها للتخلص من ديدان المنزل.. لذلك سنقوم بعرض بعض هذه الطرق عليك والتي يمكنك اتباعها لتتخلص منهم تماماً :

أولاً علينا التخلص من الدود الأبيض في سلة القمامة:

يظهر الدود الأبيض في سلة النفايات الموجودة في المنزل. وفي الغالب تكون هذه الديدان يرقات صغيرة جداً وعند التخلص منها عليك أن تراعي لبس قفازات مطاطية ونظارات واقية، كذلك يجب أن تلبس ملابس قديمة لا تريدها أو تضع مريولاً أعلى الملابس, وعليك أيضاً بتغطية رأسك حتى لا تعلق الديدان بشعرك، ثم بعد ذلك نبدأ القيام بالخطوات التالية:

قم بتفريغ سلة القمامة في أكياس قوية ومحكمة الغلق، بعد ذلك إنقلها إلى خارج المنزل في مكان مخصص فقط للنفايات والقمامة..

إحضر وعاء من الماء المغلي وقم بسكبه على الدود الأبيض.

أو يمكننا رش الديدان التي بقيت لقتلها بالمبيد الحشري،بحيث يكون يحتوي على مادة البيرميثرين.

بعد ذلك نقوم بالتخلص من الديدان الميتة ونضعها في كيس يمكن إغلاقه جيداً، من ثم القيام بالتخلص منها خارج المنزل.

ومن المهم غسل سلة القمامة بالماء الفاتر جيداً والتأكد من عدم وجود أي ديدان عالقه به.

بعد ذلك يجب علينا تنظيف سلة المهملات باستخدام منظفات متخصصة لقتل الجراثيم .

أو يمكن عمل محلول في المنزل مكوّن من: كوب واحد من المبيض (الكلور)، مع أربعة لتر من الماء، من ثم نقوم بتنظيف سلة النفايات بهذا المحلول باستخدام فرشاة للفرك أو قطعة من القماش.

يجب تنظيف الفرشاة جيداً بعد الإنتهاء من استخدامها وغسلها بالماء الساخن.

يجب جمع النفايات والأوساخ في كيس محكم الغلق قبل أن تضعه في السلة، كما يجب أن تُغلق السلة جيداً.

ثانياً طرق التخلص من الدود الأبيض في المنزل:

إذا انتشر الدود الأبيض في المنزل يمكن التخلص منه، باستخدام أحد أنواع المبيدات الحشرية المتواجده  في الأسواق.ولتكن حريص على أن يكون هذا المنتج في الغالب لا يضر بصحة الأطفال الصغار أو على الحيوانات الأليفة، ولأخذ الحذر يجب عليك أن تقرأ المنشور المكتوب على المبيد الحشري قبل استخدامه؛ للتأكد من أنه غير ضار على الأطفال والحيوانات.(ننصحك باستخدام المبيدات الحشرية كيروكس واكسون).

ويمكن أن تقوم باستخدام شامبو مخصص للحيوانات الأليفة إذا كان متوفر لديك،أو شراؤه من الأسواقإحرص أن يكون معالج وهذا يُعتبر من الطرق الآمنة للتخلص من ديدان المنزل.وبالطبع لا تنسَ قراءة الملصق المكتوب على علبة الشامبو، أيضاً لمعرفة طريقة استخدامه وأضراره إذا كان له أضرار.

إذا أردت استخدام المبيد الحشري فإن تعليمات طرق الإستخدام والإرشادات تكون مدونه على العبوة.

أمّا إذا أردت استخدام شامبو الحيوانات عليك اتباع الآتي: نقوم بخلط كمية مناسبة من شامبو الحيوانات مع ضعفين الكمية من الماء الدافئ. ويُفضّل أن يكون مغلي في السابق ومن ثم وضعه في زجاجة رش بالرذاذ , ثم نقوم برش الخليط على كل المناطق المصابه بالديدان

ونتركها لمدة خمس دقائق تقريباً؛ حتى نتأكد من أن المنطقة ترطَّبت بالمحلول.بعد ذلك يموت الدود ونقوم بتجميعه باستخدام مكنسة أو فرشاة ومن ثم نضعه في كيس ونُحكم إغلاقه. ونقوم بالتخلص منه خارج المنزل.

بعد ذلك يجب أن نقوم بتعقيم أرضية المنزل، خاصةً مكان تواجد الديدان بشطفها ومسحها بالماء المخلوط بالكلور، أو نخلط خل وماء دافئ ونقوم بتعقيمها به. ويمكن شراء معقم صناعي قاتل للبكتيريا.

تنظيف السجاد يتم تنظيف السجاد من اليرقات والدود الأبيض باستخدام حمض البوريك، الذي يعد مبيداً حشرياً طبيعياً، من خلال رشّ حمض البوريك على السجاد. وكنسه باستخدام المكنسة الكهربائيّة، أويمكن كنس السجاد باستخدام مكنسة البخار، لما لبخار الماء دور في القضاء على الديدان.

أخيراً نقوم بتجفيف المنطقة بشكل جيد باستخدام قطعة قماش مناسبة. وغسل كل الأدوات التي استخدمتها بشكل جيد بالخل والماء.

وهناك بعض الطرق الأخرى للتخلص من الدود الأبيض داخل المنزل:

يوجد العديد من الطرق المختلفة غير التي تساعد نا كذلك  للتخلص من الدود الأبيض. ومن هذه الطرق:

إستخدام سائل غسل الصحون أو الصابون السائل؛ لأنه يحتوي على كمية من مادة البوراكس.وهذه المادة تعتبر مادة فعّالة للقضاء على الدود الأبيض والحشرات بشكل عام.

يمكننا أيضاً إستخدام بعض الأعشاب العطرية،مثل اللافندر أو القرنفل أو دخان السترونيلا أو ورق الغار أوالريحان،وغيرها من الأعشاب ذات الروائح العطرية النفاذة للتخلص من الديدان.كذلك يمكننا استخدام خل التفاح.

يجب التأكد من عدم وجود فواكه أوخضروات متعفنة أو أي طعام  آخر لأن الدود يبدأ بالتكوّن عليها ومن ثم يبدأ بالإنتشار والتكاثر.

يمكن مزج أربعة لتر من الماء المغلي مع كوب من الكلور (المبيض)، كوب ونص من بروكسيد الهيدروجين (يمكنك شراؤه من السوق) ووضع هذا المزيج على مكان تواجد الدود.

المصدر
HunkerBritannica

مشاركات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق